“سيارة للبيع”.. حيلة يلجأ إليها بعض التجار لتضليل المواطنين !

“سيارة للبيع”.. حيلة يلجأ إليها بعض التجار لتضليل المواطنين
جفرا نيوز - محمود كريشان

انتشرت في الآونة الأخيرة، بصورة واضحة للعيان، ظاهرة اصطفاف السيارات على أرصفة الشوارع في مناطق عديدة من العاصمة، وتحمل يافطة مثبتة على الزجاج «للبيع» أو «for sale»، كأسلوب يلجأ اليه بعض التجار لتضليل الباحثين عن شراء السيارات من المواطنين الذين يبحثون عن شراء سيارة من «مالكها» وليس من «تاجر»، وتنطلي عليه الحيلة ويقع المشتري ضحية لأطماع تاجر يدعي انها سيارته الشخصية ويعرضها للبيع.

ذلك، إضافة الى مخالفات صارخة يقترفها هؤلاء التجار في وضح النهار وتبدأ بعرض السيارات للبيع فوق ارصفة المشاة الأمر الذي يعتبر اعتداء سافرا على حرمة الرصيف المخصص اصلا للمشاة وليس لعرض السيارات، ولا تنتهي تلك المخالفات بتكدس السيارات المعروضة للبيع في العديد من الساحات الأمامية لمعارض السيارات وتتجسد هذه المخالفة في كون ترخيص تلك المحلات من أمانة عمان منحها ترخيص عرض السيارات داخل جسم البناء وليس خارجه!.

هذا، والجميع يعلم بمن فيهم الجهات الرسمية المعنية بالمرور ان وقوف السيارات فوق ارصفة المشاة مخالفة صريحة لقوانين السير، وان الامر يفرض تنظيم حملات واسعة ومتواصلة في كافة المناطق وفي العاصمة على وجه الخصوص ليتم تحرير مخالفات مرورية باستخدام ارصفة المشاة لتلك السيارات والاتصال بأرقام مالكيها المثبتة على لوحة «للبيع» الموجودة فوق زجاج تلك السيارات، خاصة وان وضع السيارات على ارصفة المشاة لأي سبب، هو مخالفة صريحة لقوانين السير المعمول بها!.. باختصار.. آن الأوان لأن تقوم كافة الجهات المختصة بإنهاء مشاهد الفوضى وتجاوز القوانين واستغفال المواطن الذي يكون هو الضحية في ظل هذه المشاهد العبثية!.

Kreshan35@yahoo.com

تابعو جفرا نيوز على google news